الصحة البدنية والنفسيةمقال الأسبوع

10 خرافات عن مرض السكري | د. محسن الإدريسي

مرض السكري من الأمراض الشائعة التي تكثر عنه المعلومات سواء المنشورة على الشبكة العنكبوتية أو المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي أو بين عامة الناس, وهناك عدد كبير من الخرافات والمعتقدات المغلوطة عن مرض السكري والتي أستعرض بعضها في هذا المقال.

 

1) مرض السكري ينتج من تناول السكريات

ليست الأطعمة السكرية مسببًا لمرض السكري ولكن زيادة الوزن -والتي تنتج غالبًا من تناول كمية سعرات حرارية في الطعام بأكثر من احتياج الجسم- هي أحد عوامل الخطورة الرئيسية لحدوث مرض السكري.

 

2) يصيب مرض السكري كبار السن فقط

هذا المعتقد منتشر بشكل واسع, والحقيقة أنه صحيح أن السكري يصيب  كبار السن بنسية أعلى ولكنه  يصيب حتى صغار ومتوسطي السن بل أن نسب حدوث السكري نوع 2 زادت بشكل كبير عند الأطفال والمراهقين.

 

3) لا يمكن أن أكون مصاباً بالسكري لأني لا أشكو من أي أعراض

السكري المنتشر بشكل أكبر وهو النوع 2 لا يسبب أعراضًا في معظم الحالات إلا بعد مرور عدة سنوات من المرض, وتشير الدراسات إلى أن 30 إلى 50% من المصابين بمرض السكري لا يدرون بوجود المرض بسبب غياب الأعراض. لذلك يظل الكشف عن السكري مهمًا للتشخيص المبكر وتجنب المضاعفات.

 

4) لا يمكن أن أصاب بالسكري لأن وزني طبيعي

صحيح أن احتمالية حدوث السكري أعلى مع وجود زيادة الوزن أو السمنة ولكن هناك عوامل خطورة أخرى تزيد من نسبة حدوث المرض مثل قلة النشاط البدني ووجود السكري في العائلة.

 

5) لا يمكن أن يكون عندي مضاعفات السكري لأني أصبت بالمرض حديثاً

بسبب عدم وجود الأعراض فإن تشخيص مرض السكري غالبًا ما يكون متأخرًا حيث تشير الدراسات إلى أن معدل مدة وجود السكري قبل التشخيص تُقَدًّر بحوالي 5 إلى 7 سنوات, وأن مضاعفات السكري موجودة عند  25% من الأشخاص الذين يتم تشخيص المرض حديثًا لديهم.

 

6) هناك سكري دم وسكري بول

مرض السكري يعني ارتفاع سكر الدم ويتم التشخيص بالكشف عن سكر الدم, ولكن عندما يرتفع سكر الدم إلى درجة عالية فعندئذ يظهر السكر في البول. لا يتم الكشف عن السكري بتحليل البول.

 

7)  لا يمكن أن أُصاب بالسكري لأنه لا أحد من عائلتي لديه المرض

وجود السكري عند أفراد العائلة خاصًة الوالدين أو الأخوة أو الأخوات يمثل عامل خطورة لحدوث المرض

ولكنه ليس العامل الوحيد فمن العوامل الأخرى المهمة زيادة الوزن أو السمنة وقلة النشاط البدني. ومن المهم هنا الإشارة إلى أنه بسبب غياب ثقافة الكشف المبكر عن السكري والاعتماد فقط على الأعراض فلا يمكن التأكد أصلاً من عدم وجود السكري إلا بالكشف المخبري والذي لا يحدث في كثير من الأحيان.

 

8) مرض السكري ينتج من صدمة نفسية مثل وفاة قريب أو حادث سيارة

ينتج السكري نوع 2 من نقص استجابة الجسم للإنسولين ونقص كمية الإنسولين التي يفرزها الجسم وزيادة كمية السكر من الكبد, هذه التغيرات تستغرق عدة سنين ولا تحدث فجأة.

ما يحدث في الواقع هو أنه يتم اكتشاف مرض السكري بالصدفة بعد وقوع حدث معين عن طريق اجراء التحليل فيربط  الشخص اكتشاف السكري بالحدث.

 

9) أولاد المصابين بالسكري سيصابون حتمًا بالسكري

تزيد احتمالية الإصابة بالسكري خاصًة النوع 2 مع وجوده عند الوالدين (تصل النسبة إلى 20% في حالة إصابة أحد الوالدين و50% في حالة إصابة كلا الوالدين) ولكن هناك عوامل أخرى يمكن التحكم بها للتقليل من احتمالية المرض مثل المحافظة على الوزن المثالي وممارسة النشاط البدني.

 

10) كل أصحاب السكري سيصابون بالمضاعفات مثل الفشل الكلوي وبتر الأقدام

تؤكد الدراسات أنه يمكن منع مضاعفات مرض السكري بتنظيم مستوى السكر والالتزام بالعناية المثالية بالمرض وجوانبه المختلفة. فلهذا ليس من الضروري أن تصيب المضاعفات كل الأشخاص.

 

 

كتب المقال: د. محسن صالح الإدريسي

​​طبيب استشاري الأمراض الباطنية والسكري والغدد الصماء
مؤلفاته: كتاب مرض السكري (حقائق وخرافات) .. لمزيد من المعلومات حول الكتاب من هنا
الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. فعلااا هلبا تخاريف تنقال لين انحيرو …💕💕💕. شكرا دك محسن انرت الطريق لهلبا عقوول ضي هارب عليها 💔💔

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق